المدونات

طرق التدريب

طرق التدريب


طرق التدريب:

بداية: يعرف التدريب بأنه العملية التي يتم من يهدف من خلالها إلى تزويد الأفراد والمجموعات بمعلومات تساعد في تطوير مهاراتهم، وتنمية قدراتهم، ويسهم التدريب في صقل مهارات المتدربين بالشكل الذي يمنحهم فرصة التقدم في مجال العمل أو الدراسة أو غيرها من المجالات، وكذلك يجعل المتدربين أكثر استعداداً لمواجهة التغيرات المتلاحقة والتخلص من المشكلات والتعرف على كل ما هو جديد للقيام بالعمل المنوط به على أتم وجه.


 ما هي طرق التدريب؟

للتدريب طرق متنوعة يتم من خلالها عرض المادة التدريبية، ولكن مهما تعددت أساليب التدريب أو اختلفت فالهدف منها هو عرض المادة التدريبية بشكل جيد، بحيث يعلم المتدرب ما هو المطلوب منه وما يتوجب عليه أن يقوم به بعد انتهاء التدريب، ومن أهم أساليب التدريب:

 

1- المحاضرة:

تعد المحاضرة من أقدم طرق التدريب وأكثرها شيوعاً وخاصة عندما تكون مجموعات التدريب كبيرة، عند تقديم المحاضرة ينصت المتدربون ويسجلون النقاط وعادة ما يتم طرح الأسئلة بعد نهاية المحاضرة.

تعرض المحاضرة قدراً كبيراً من المعلومات في مدة قصيرة، كما يمكن الاستعانة بأجهزة العرض البصرية من أجل رسم صورة في ذهن المتدرب تجعله أكثر تركيزاً في الموضوع المراد التدرب فيه.

 

2- الندوة:

الندوة هي لقاء يجمع بين المتدربين والمدرب أو أحد الخبراء في مدة زمنية لا تتجاوز الساعة، ويتم خلالها طرح مجموعة من الأسئلة لتوضيح بعض العناصر أو إعطاء بعض الأمثلة يجيب عنها الخبير أو المدرب، وتتيح هذه الطريقة المجال للمتدربين لطرح أسئلتهم حول المادة التدريبية، مما يكفل تغطية جميع جوانبها، ولا يتطلب التحضير للندوة وقتاً طويلاً إذا ما قورن بالوقت اللازم للتحضير للمحاضرات، وتتصف هذه الطريقة بالمرونة، بحيث يمكن التوسع في المادة التدريبية، والإجابة عن الأسئلة وإعطاء أمثلة أيضاً.

 

3- المناقشة:

تعتبر المناقشة من الأساليب الحديثة غير النمطية في التدريب وتقوم على طرح المدربين مجموعة من الأسئلة وإتاحة الفرصة للمتدربين للإجابة عنها بما لديهم من معلومات للوصول إلى استنتاجات ومقترحات تغني موضوع التدريب.
 

4- عقد المؤتمرات:

تعتبر المؤتمرات من أهم طرق النقاش الجماعي وكل ما يدور في هذا النقاش يرتبط ارتباطاً وثيقاً بموضوع التدريب وأهدافه كالأسئلة، والإجابات والتعليقات، ويتميز هذا النوع من التدريب بمميزات عدة منها: فسح المجال للمتدربين للتعبير عن آرائهم فيما يخص موضوع التدريب، وزيادة فعالية المتدربين ودورهم الإيجابي بحيث لا يقف دورهم عند حد الاستماع إنّما يتجاوزه إلى مشاركة خبراتهم المختلفة وتبادل المعارف، مما يزيد رصيدهم المعرفي حول موضوع الدورة التدريبية.
 

5- إعطاء الواجبات:

لا بد لأي مدرب ناجح ليتأكد من استيعاب المتدربين للمادة التدريبية التي قدمها خلال الدورة التدريبية أن يكلفهم بواجب، كقراءة كتب تتعلق بموضوع التدريب، أو تكليفهم بعمل بحث معين حول موضوع التدريب، أو إجراء مجموعة من التدريبات أو غير، ولهذا الأسلوب مزايا كثيرة منها، إعطاء المتدربين الفرصة للتأكد من الاستيعاب التام لموضوع التدريب، وصقل معارف المتدربين وإثراء معلوماتهم.


6- التدريب عن بعد :

يعد التدريب عن بعد من أحدث أشكال التدريب، ويتفق مع التدريب التقليدي في تحديد الاحتياجات التدريبية وتصميم البرامج والتخطيط وادارة التدريب، الا أنه يعتمد على تكنولوجيا المعلومات في التواصل بين المدرب والمتدربين والطاقم الإداري، وذلك لإلغاء الحدود الجغرافية والزمنية التي تعيق عمليات التدريب، ويستخدم التدريب عن بعد آليات الاتصال الحديثة من حاسب وشبكات ووسائط متعددة من صوت وصورة، ورسومات، وآليات بحث، ومكتبات إلكترونية وغيرها ، والهدف من ذلك هو إيصال المعلومة بأقصر وقت وأقل جهد لتحقيق أكبر فائدة.


ونظراً لأهمية التدريب عن بعد فقد أطلق مركز E Marketing On Google للتدريب والاستشارات منصته التسويقية EMG التي تقدم مختلف أنواع الدورات التدريبية أون لاين في مختلف الاختصاصات، ولأي استفسار يمكنكم التواصل معنا .